اقتصاد

الأسواق العالمية تركز على قرارات البنوك المركزية بشأن أسعار الفائدة

وفى الوقت الذى ابقى فيه بنك الاحتياطى الفيدرالى الامريكى على اسعار الفائدة دون تغيير وتسارع لخفض مشتريات الاصول يوم الاربعاء , سيركز المستثمرون والمحللون على قرارات اسعار الفائدة للبنوك المركزيةالاوروبية والتركية والبريطانية يوم الخميس .

وفي الوقت نفسه، أشار بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى ثلاث زيادات في أسعار الفائدة في عام 2022 وزيادة توقعات التضخم للعام التالي.

وقال جيروم باول رئيس بنك الاحتياطى الفيدرالى ان ظهور البديل اوميكرون الى جانب ارتفاع حالات ال” كوفيد – 19 ” فى الاسابيع الاخيرة يشكل مخاطر على التوقعات .

وقرأ المحللون خطاب باول وبيان بنك الاحتياطي الفيدرالي على أنه “قوي وواضح”، مشيرين إلى أنه في الوقت الذي واصل فيه بنك الاحتياطي الفيدرالي موقفه المتشدد، فإن البيانات قللت من الشكوك بشأن السياسات النقدية لعام 2022.

وفي حين من المتوقع أن يحافظ البنك المركزي الأوروبي على سعر الفائدة عند 0٪، من المتوقع أن يرفع بنك إنجلترا سعر الفائدة يوم الخميس بسبب أرقام التضخم المرتفعة التي صدرت مؤخرا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى