اقتصاد

تغريم رئيس سامسونج بـ $60,000

غرمت محكمة كورية جنوبية نائب رئيس شركة سامسونج للإلكترونيات جاي ي. لي 70 مليون وون (60 ألف دولار) لتعاطيه غير المشروع للمواد المخدرة، مما يوجه ضربة قانونية أخرى للرئيس الفعلي لأكبر شركة في البلاد.

واكد متحدث باسم محكمة منطقة سول المركزية الغرامة و17 مليون وون من المصادرة الاضافية عقب تقارير وسائل الاعلام المحلية . وخلال جلسة استماع عقدت فى وقت سابق من هذا الشهر اعترف لى بانه استخدم البروبفول 41 مرة على مدى خمس سنوات حتى العام الماضى

وقد جادل محامو لى بانه استخدم المهدئ بناء على وصفات الاطباء ولكنهم اعترفوا باتهامات الادعاء . وقالوا إن ابن سامسونج كان تحت ضغط من وفاة والده وعدة محاكمات حيث كان يصارع مزاعم سوء السلوك المالي.

وقد وقع زعيم سامسونج البالغ من العمر 53 عاما في ورطة قانونية لسنوات، نشأت من خطط خلافته من عام 2014 عندما تعرض والده ورئيس سامسونج لي كون هي لأزمة قلبية. وأدين لي الأصغر سنا باستخدام الرشوة لكسب التأييد لخلافته الرسمية في الشركة وحكم عليه بالسجن لمدة عامين ونصف العام، قبل إطلاق سراحه بشروط

ولا يزال يواجه احتمال العودة إلى السجن إذا أدين بتهم أخرى. مزاعم تورطه في جرائم مالية تتعلق باندماج بين شركتين تابعتين لشركة سامسونج في عام 2015 جعلته يحضر جلسات المحكمة كل يوم خميس. وبشكل منفصل، يحقق المدعون العامون في مزاعم جديدة بالتهرب الضريبي وإخفاء الأصول في الخارج بعد أن ذكرت وكالة أنباء يونهاب عن شركة أوراق أنشئت في ملاذ ضريبي خارجي في عام 2008.

ومنذ إطلاق سراحه بشروط في أغسطس/ آب، عاد لي إلى إدارة سامسونج وخطط الاستثمار الرائدة، بما في ذلك خطة الإنفاق التي تبلغ قيمتها 240 تريليون وون (205 مليارات دولار) لتعزيز قطاع أشباه الموصلات في كوريا. كما قد يزور الولايات المتحدة قريبا لوضع اللمسات الأخيرة على التزام شركة صناعة الرقائق ببناء مصنع متقدم للرقائق على الأراضي الأمريكية – وهو أمر جعلت إدارة بايدن من أولوياته، في سعيها إلى توفير إمدادات أكثر موثوقية لأشباه الموصلات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى