اقتصاد

توشيبا تنقسم إلى ثلاث وحدات بعد ضغوط من النشطاء

قالت شركة توشيبا إنها تنقسم إلى ثلاث شركات منفصلة كجزء من محاولة لتحسين قيمة المساهمين، استجابة لضغوط النشطاء بعد سنوات من الفضيحة وسوء الإدارة.

وقالت الشركة التي تتخذ من طوكيو مقرا لها إنها ستفصل العمليات الأساسية إلى شركتين جديدتين للتداول العام، إحداهما لخدمات البنية التحتية و أخرى للأجهزة التكنولوجية.

وستحتفظ أعمال توشيبا المتبقية بحصص في الوحدتين، بهدف الانتهاء من الفوائد العرضية بحلول النصف الثاني من العام المالي 2023.

كما تخطط الشركة للحصول على 100 مليار ين (875 مليون دولار) لعائدات المساهمين على مدى عامين.

توشيبا، رمز الشركات اليابانية، غارقة في الجدل منذ سنوات، يعود تاريخها إلى عام 2015 على الأقل عندما اضطرت إلى دفع أكبر عقوبة في البلاد على الإطلاق لتزوير البيانات المالية.

وأعقب ذلك مع غزوة المشؤومة في الأعمال النووية التي أجبرتها على اتخاذ 6.3 مليار دولار شطب وبيع تاجها جوهرة الذاكرة رقاقة الأعمال، كيوشيا القابضة كورب.

بدأ النشطاء بقيادة إيفيسيمو كابيتال مانجمنت بي تي في الدوران مع تصاعد الخسائر. وضغطوا من أجل تغيير مجلس إدارة الشركة، بما في ذلك قرار للحصول على المؤسس المشارك لإيفيسيمو يوشيرو إيماي كمدير.

وفي العام الماضي، صدت توشيبا النشطاء في اجتماعها السنوي للمساهمين، وفازت باكتساح نظيف لمرشحي مجلس إدارتها. لكن تحقيقا مستقلا خلص في وقت لاحق إلى أن الإدارة استغلت حلفاء الحكومة وعملت جنبا إلى جنب مع الموظفين العموميين للتأثير على نتيجة التصويت.

ويعد هذا الانقسام الثلاثى من بين اكثر الاجراءات راديكالية التى اتخذتها شركة يابانية عملاقة لمعالجة ما يسمى بالخصم التكتلى .

لقد كانت البلاد تاريخيا مكانا تدير فيه شركة واحدة مجموعة واسعة من الشركات، وهي استراتيجية لم يحظ فيها بالحظوة في بقية أنحاء العالم، وكثيرا ما تتعرض للانتقاد بسبب انخفاض أسعار الأسهم والإضرار بالابتكار.

وترفض الشركات عادة مثل هذه الدعوات إلى التغيير، قائلة إن الحفاظ على تماسك الشركات يساعدها على التغلب على الركود والتحولات المجتمعية.

على سبيل المثال، تصر شركة سوني جروب على أنها تمكنت من تحقيق أعلى أرباح قياسية بسبب وحدات بلاي ستيشن القوية حتى عندما تعرضت وحدة الاستشعار التابعة لها لضربة من انخفاض في الطلبات من شركة هواوي تكنولوجيز الصينية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى