اقتصاد

جونسون البريطانية تعلن عن ربط بقيمة 550 مليون دولار مع بيل غيتس للاستثمار في التكنولوجيا النظيفة

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون عن شراكة بقيمة 400 مليون جنيه إسترليني (552 مليون دولار) مع بيل غيتس لتعزيز الاستثمار الأخضر في جميع أنحاء المملكة المتحدة، متعهدا “بالارتقاء السريع بالتكنولوجيات النظيفة الجديدة”.

وستنضم حكومة المملكة المتحدة إلى “محفز الطاقة الاختراقي” الذي يقدمه غيتس لتسريع تطوير الطاقة الخضراء، كجزء من هدفها المتمثل في انبعاثات الكربون الصفرية الصافية بحلول عام 2050. وأعلن جونسون عن هذه الخطوة في قمة الاستثمار العالمي في لندن يوم الثلاثاء.

وقالت وزارة التجارة الدولية في بيان عبر البريد الإلكتروني إن المملكة المتحدة التزمت بالفعل بما لا يقل عن 200 مليون جنيه إسترليني لتطوير ونشر مشاريع التكنولوجيا الخضراء، وأن برنامج غيتس سيطابق الآن هذا الاستثمار.

يركز برنامج غيتس على أربعة مجالات تكنولوجية: الهيدروجين الأخضر، وتخزين الطاقة على المدى الطويل، ووقود الطيران المستدام، وأنظمة التقاط ثاني أكسيد الكربون مباشرة من الجو.

وقال جونسون إن هذه الشراكة هي “دفعة لرؤية المملكة المتحدة لثورة صناعية خضراء”. ولن نحقق أهدافنا المناخية الطموحة إلا إذا قمنا بسرعة بزيادة التكنولوجيات الجديدة في مجالات مثل الهيدروجين الأخضر ووقود الطيران المستدام – وهي تكنولوجيات بدت مستحيلة قبل بضع سنوات فقط.”

ويأتي الاتفاق قبل أسبوعين فقط من وصول قادة العالم إلى غلاسكو لحضور محادثات المناخ العالمية المعروفة باسم مؤتمر الأطراف السادس والعشرين. وقال جونسون لوكالة بلومبرج للأنباء في مقابلة إن القمة ستكون “صعبة للغاية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى