اقتصاد

صندوق النقد الدولي يدعم جورجيفا بعد فضيحة تزوير بيانات البنك الدولي

أعرب المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي عن ثقته الكاملة في المديرة الإدارية كريستالينا جورجيفا بعد مراجعة الادعاءات بأنها ضغطت على موظفي البنك الدولي  في وظيفتها السابقة لتغيير البيانات لصالح الصين.

لكن وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين وضعت جورجيفا على علم بأنها ستراقب عن كثب متابعة صندوق النقد الدولي وتقيم أي حقائق أو نتائج جديدة، ودعت إلى اتخاذ خطوات استباقية لتعزيز سلامة البيانات ومصداقيتها في صندوق النقد الدولي.

وقد اصدر مجلس ادارة الصندوق المكون من 24 عضوا ووزارة الخزانة الامريكية بيانات مطولة منفصلة اليوم الاثنين بعد اسبوع من الاجتماعات الماراثونية حول تصرفات جورجيفا كرئيسة تنفيذية للبنك الدولى مما القى بالشك فى قيادتها المستمرة لصندوق النقد الدولى .

وقد نفت جورجيفا ، وهانة ، وهاى خبيرة اقتصادية بلغارية و اول شخص من دولة نامية يرأس الصندوق ، هذه المزاعم بشدة . ورحبت بتأييد المجلس في بيان منفصل صادر عن مجلس إدارتها، وأعربت عن سرورها لأن أعضاءه اتفقوا على أن الادعاءات الموجهة ضدها لا أساس لها من الصحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى