الشأن الأوروبي

الرئيس الفرنسي يستقبل وزير الخارجية الإسرائيلي و”النووي الإيراني” يسطير على المشهد

يستضيف الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” وزير الخارجية الإسرائيلي في إطار زيارة إلى أوروبا لمناقشة الأرشيف النووي الإيراني.

وتهدف إسرائيـل، بحسب وكالة “فرانس برس”، إلى التأثير على موقف باريس ولندن بشأن الاتفاق النووي الإيراني.

وإسرائيل ليست من بين الدول التي تمت دعوتها لإجراء محادثات لإحياء الاتفاق الدولي لعام 2015، والذي تم استئنافه في فيينا يوم الاثنين بعد توقف دام خمسة أشهر ويوم الأحد، قال رئيس الوزراء الإسرائيـلي “نفتالي بينيت” إن بلاده “قلقة للغاية بشأن الرغبة في رفع العقوبات والسماح للمليارات بدخول إيران مقابل قيود غير كافية على البرنامج النووي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى