الشأن الأوروبي

طبول الحرب تدق فكيف ستكون النهاية

استدعت وزارة دفاع بيلاروسيا، الأحد، الملحق العسكري الأوكراني للاحتجاج على ما وصفته بالتوغلات المتكررة في مجالها الجوي.

وتدهورت العلاقات بين  بيلاروسيا وأوكرانيا منذ العام الماضي، عندما انحازت روسيا إلى الرئيس البيلاروسي “ألكسندر لوكاشينك” خلال احتجاجات الشوارع الضخمة.

بيلاروسيا تدعم موسكو

وأصبح “لوكاشينك” بدوره أكثر صراحة في دعمه لموسكو ضد أوكرانيا.

وقالت وزارة الدفاع، في بيان على موقعها على الإنترنت إن بيلاروسيـا سلمت مذكرة احتجاج إلى المسؤول الأوكراني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى