الشأن الأوروبي

فرنسا وألمانيا في صراع لإجلاء مواطنيهم من اثيوبيا

طلبت المزيد من الدول من مواطنيها مغادرة اثيوبيا حيث يبدو ان الحرب المكثفة التى استمرت عاما واحدا بين القوات الفيدرالية والقوات من منطقة تيغراى الشمالية تتخذ منعطفا جديدا دراماتيكيا

وكانت فرنسا نصحت مواطنيها الثلاثاء بمغادرة اثيوبيا “من دون تأخير”. كما دعت المانيا مواطنيها الى مغادرة البلاد فى اول رحلات تجارية متاحة ، عقب تحذيرات مماثلة من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة فى الاسابيع الاخيرة ، مشيرة الى تدهور الوضع الامنى .

ومن ناحية اخرى ، ذكرت الامم المتحدة انها ” تنقل مؤقتا ” اسر الموظفين الدوليين من اثيوبيا ، واضافت ان افرادها سيظلون فى البلاد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى