الشأن الأوروبي

ماهي مزاعم الفساد بشأن الجهات المانحة لحزب المحافظين

رفضت حكومة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اتهامات جديدة بالفساد بعد أن وجد تحقيق أجرته إحدى الصحف أن كبار المانحين لحزب المحافظين الذي يتزعمه عرض عليهم مقاعد في المجلس الأعلى للبرلمان.

وقد تورطت الحكومة في خلاف فساد خلال الأسبوع الماضي، حيث اضطر جونسون إلى التخلي عن خطط تم دفعها من خلال البرلمان لحماية أحد نوابه الذي تبين أنه خالف قواعد الضغط

وذكرت صحيفة صنداي تايمز أن جميع أمناء الخزانة المحافظين ال 16 باستثناء واحد على مدى العقدين الماضيين تبرعوا بأكثر من 3 ملايين جنيه استرليني (4.05 مليون دولار) للحزب ثم عرض عليهم مقعد في مجلس اللوردات.

وقالت الصحيفة إن دور أمين الخزانة المحافظ أصبح أكثر الوظائف نوسة في المملكة المتحدة، متقدما على قادة المؤسسات والمنظمات الخيرية في البلاد وحتى رؤساء الوزراء السابقين.

وكتبت نائبة زعيم حزب العمال المعارض أنجيلا راينر على تويتر أن “حزب المحافظين الذي يتزعمه بوريس جونسون فاسد ومراوغ ومهلهل ومتخذ من أمرهم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى