الشأن الأوروبي

ما هي الخيارات العسكرية الأمريكية لمساعدة أوكرانيا إذا غزت روسيا

ما هي الخيارات العسكرية الأمريكية لمساعدة أوكرانيا إذا غزت روسيا

لا يخطط الرئيس جو بايدن للرد على غزو روسي آخر لأوكرانيا من خلال إرسال قوات قتالية. ولكنه يستطيع أن يتبع مجموعة من الخيارات العسكرية الأقل دراماتيكية ولكنها لا تزال محفوفة بالمخاطر، بما في ذلك دعم المقاومة الأوكرانية في مرحلة ما بعد الغزو.

إن الأساس المنطقي لعدم الانضمام مباشرة إلى حرب بين روسيا وأوكرانيا بسيط. ليس على الولايات المتحدة التزام بموجب معاهدة تجاه أوكرانيا، والحرب مع روسيا ستكون مقامرة هائلة، نظرا لقدرتها على التوسع في أوروبا، وزعزعة استقرار المنطقة، وتصاعدها إلى نقطة مخيفة المتمثلة في المخاطرة بتبادل نووي.

إن القيام بالقليل جدا له مخاطره أيضا. وقد يشير ذلك إلى الإذعان للتحركات الروسية المستقبلية ضد دول أخرى في أوروبا الشرقية، مثل دول البلطيق إستونيا ولاتفيا وليتوانيا، على الرغم من أن هؤلاء الثلاثة كأعضاء في حلف شمال الأطلسي يحصلون على ضمانات أمنية من الولايات المتحدة وبقية الحلف.

واكد وزير الخارجية انتوني بلينكن الموجود في اوروبا هذا الاسبوع للتحدث مع مسؤولين في اوكرانيا والتشاور مع حلفاء الحلف الاطلسي ثم الاجتماع الجمعة مع نظيره الروسي ،”التزام اميركي لا يتزعزع بسيادة اوكرانيا ووحدة اراضيها”.

ولكنه لم يحدد علنا حدود ذلك الالتزام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى