الشأن الأوروبي

COP26: البلدان تبرم اتفاقا مناخيا مع حل وسط بشأن الفحم

اتفقت حوالي 200 دولة في قمة الأمم المتحدة لمؤتمر الأطراف السادس والعشرين في اسكتلندا على اتفاق لاحتواء أزمة المناخ في العالم ولكن المراقبين قالوا إن هذا الاتفاق لم يذهب بعيدا بما يكفي لمعالجة الاحترار الخطير.

وقد تم تبنى النص النهائى لقمة جلاسجو فى النهاية يوم السبت بعد يوم واحد من الموعد المقرر فى البداية لانهاء المحادثات وبعد تغيير اقترحته الهند فى اللحظة الاخيرة يدعو الاطراف الى ” التخلص تدريجيا ” بدلا من الفحم الذى يعد اكبر مصدر منفرد لانبعاثات غازات الاحتباس الحرارى

والاتفاق هو أول اتفاق مناخي للأمم المتحدة يخطط صراحة للحد من الفحم، ولكن العديد من البلدان بما في ذلك الدول الجزرية الصغيرة المنخفضة قالت إنها تشعر بخيبة أمل عميقة بسبب تخفيف حدة اللغة الحاسمة. وانتقد اخرون المراجعة ووصفوها بانها بغيضة ومتعارضة مع القواعد ، بيد انهم قالوا انه امر يتعين عليهم قبوله لاكم الاقفال خلال اسبوعين من المحادثات فى جلاسجو .

وقال كلارك من قناة الجزيرة فى تقرير من المحادثات كان هناك شعور حقيقى بوجود كمين فى الهواء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى