الشأن الإسرائيليالشأن التركي

شاهد الهدايا المتبادلة بين زوجتي أردوغان والرئيس الإسرائيلي

فيما كان الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والإسرائيلي، يدشنان عهدا جديدا، كانت العلاقات بين البلدين ترتسم بأنامل ناعمة في مكان آخر.

فعلى هامش الزيارة التي بدأها الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، إلى تركيا، أمس الأربعاء، هي الأولى لرئيس إسرائيلي منذ 2007، استضافت عقيلة الرئيس التركي أمينة أردوغان، زوجة الضيف.

ووفق ما طالعته “العين الإخبارية” في وسائل إعلام تركية وعبرية، فقد زارت عقيلة الرئيس الإسرائيلي ميشال هرتسوغ المكتبة الرئاسية في تركيا بصحبة أمينة أردوغان

اللقاء لم يخلو من الهدايا، حيث قدمت ميشال لأمينة كتبا من نثر وشعر بالعبرية لشعراء وكتاب إسرائيليين بارزين من أجل ضمها للكتب العبرية بالمكتبة.

كما أهدتها نسخة من التوراة وترجمة عبرية للقرآن.

© م

أما زوجة الرئيس التركي فقدمت لضيفتها أشعارا للشاعر التركي الراحل ليونس إمرة، مترجمة للعبرية.

وشهدت الزيارة أيضا، افتتاح زوجتي الرئيسين معرضا في متحف أنقرة للرسم والنحت، المخصص ليوم المرأة العالمي الذي صادف أمس الأول الثلاثاء.

وأمس الأربعاء، وصل الرئيس الإسرائيلي إلى العاصمة أنقرة في زيارة رسمية تستغرق يومين، حيث كان في استقباله لدى وصوله إلى مطار أسن بوغا، الناطق باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، ومسؤولون آخرون.واستهل هرتسوغ زيارته بالتوجه إلى ضريح مؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك بأنقرة، ووضع إكليلا من الزهور عليه، قبل أن يلتقي أردوغان في المجمع الرئاسي.وخلال لقائه نظيره التركي في المجمع الرئاسي، أكد الرئيس الإسرائيلي، أن العلاقات مع تركيا ستقوم على الاحترام المتبادل من الآن فصاعدا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى