الشأن الإسرائيلي

طلبات إسرائيلية جديدة

أفادت هيئة البث الإسرائيلي “كان” بأن إسرائيل وجهت طلبا للقوى الكبرى، عشية استئناف المحادثات النووية مع إيران في العاصمة النمساوية فيينا.

وأوضحت الهيئة أن “إسرائيل طالبت القوى الدولية الكبرى باشتراط استمرار المحادثات مع إيران بوقف طهران تخصيب اليورانيوم”.

ونقلت عن مصدر دبلوماسي أوروبي رفيع المستوى قوله إنه “مع مرور كل يوم، تصبح المفاوضات مع إيران أكثر تعقيدا، وكذلك فرص التوصل إلى اتفاق”.

وأشارت إلى أن إسرائيل تبذل جهودا دبلوماسية ليس فقط لمنع العودة إلى الاتفاق النووي مع طهران، ولكن أيضا لمنع التوصل لاتفاق مؤقت.

وأضافت: “يقول دبلوماسيون غربيون إنه بينما ينظر الغرب إلى الحدث باعتباره الجولة السابعة من المحادثات، يبدو أن إيران تشير إلى هذه الجولة باسم الجولة الأولى”.

وتابعت: “بالإضافة إلى ذلك، فإن جزءا كبيرا من الوفد الإيراني يتكون من مسؤولين اقتصاديين، مما يشير إلى أن طهران تنوي التحدث أكثر عن العقوبات وبدرجة أقل عن مراقبة المواقع النووية في البلاد”.

يشار إلى أنه من المقرر أن يتوجه وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد غدا إلى فرنسا وبريطانيا في زيارة تركز بشكل شبه حصري على “التهديد الإيراني”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى