الشأن الإفريقي

أمريكا وبريطانيا و السعودية والإمارات – الأساس هو الاستعادة الفورية للحكومة السودانية

قالت اللجنة الرباعية للسودان ” اننا ندعو الى استعادة حكومتها ومؤسساتها الانتقالية بقيادة مدنية بشكل كامل وفورى ” .

واعربت الدول الاربع عن التزامها بمساعدة الشعب السودانى على دفع عملية الانتقال فى بلادها واعربت عن ” قلقها الشديد ” ازاء الوضع فى البلاد .

كما قالت صحيفة “رباعية من أجل السودان” إن على الجيش الإفراج عن المعتقلين ورفع حالة الطوارئ.

وجاء في البيان ان “العنف لا مكان له في السودان الجديد، وفي هذه النقطة نشجع على اجراء حوار فعال بين جميع الاطراف ونحث الجميع على ضمان ان يكون السلام والامن للشعب السوداني على رأس الاولويات”.

وكان مسؤول اميركي كبير اعلن الثلاثاء ان الجنرال العسكري السوداني عبد الفتاح البرهان “خطف وخان تطلعات الشعب السوداني الى دولة ديموقراطية مسالمة”.

استولى البرهان على السلطة وأمر باعتقال رئيس الوزراء عبد الله حمدوك ومسؤولين حكوميين آخرين الأسبوع الماضي، قائلا إنه يحمي حمدوك ويمنع نشوب حرب أهلية.

ونقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن ثلاثة اشخاص مطلعين على الاجتماع ان برهان توجه الى مصر بعد ساعات من جلوسه مع المبعوث الاميركي الخاص الى القرن الافريقي جيفري فيلتمان وقال انه ملتزم بالانتقال.

وقبل ذلك الاجتماع، “سافر رئيس الاستخبارات المصرية، عباس كامل، إلى الخرطوم للقاء الجنرال برهان ، لكنه تجنب السيد حمدوك”، حسبما ذكرت المجلة يوم الأربعاء.

ولم تتمكن قناة العربية الإنجليزية من التحقق بشكل مستقل من تقارير وول ستريت جورنال.

ولا يزال حمدوك وآخرون كثيرون محتجزين أو قيد الإقامة الجبرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى