الشأن الإفريقي

أوامر الولايات المتحدة بالخروج

قال رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد للإثيوبيين إنهم يجب أن يكونوا مستعدين لتقديم “تضحيات” لإنقاذ البلاد من قوات المتمردين، حيث أمرت الولايات المتحدة موظفي الحكومة غير الطارئين بمغادرة إثيوبيا

وقد اشتد القتال الذى استمر عاما بين قوات الحكومة الفيدرالية ومتمردى تيجريان الذين يهددون بالسير على العاصمة اديس ابابا فى الايام الاخيرة

وقال أبي على تويتر يوم السبت “هناك تضحيات يجب تقديمها، لكن تلك التضحيات ستنقذ إثيوبيا”.

وتابع قائلا: “لقد شهدنا التجارب والعقبات وجعلتنا أقوى”، مضيفا: “لدينا حلفاء أكثر من الأشخاص الذين أداروا ظهورهم لنا”.

جاءت تصريحات ابي بعد يوم واحد من قول تسع جماعات انها ستنضم حول جبهة تيغراي الشعبية لتحرير الشعب بهدف اقالة حكومة ابي بالقوة او المفاوضات.

وقد رفضت الحكومة تشكيل الائتلاف ووصفته بانه ” حيلة دعائية ” وقالت ان معظم الجماعات المعنية ليس لديها اى تأثير .

وقال “بالنسبة لنا، الاثيوبيون الذين يموتون من اجل سيادتنا ووحدتنا وهويتنا شرف لنا. لا توجد إثيوبية بدون تضحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى