الشأن الإفريقي

السودان يطالب بتجميد المساعدات الدولية للجيش

يحث المحتجون السودانيون القوى العالمية على عدم استئناف مساعدات التنمية لحكومتهم خوفا من إضفاء الشرعية على انقلاب 25 أكتوبر/تشرين الأول وإفساد انتقال بلادهم إلى الديمقراطية.

وقد ارتفع الحديث عن استعادة المساعدات بعد إطلاق سراح رئيس الوزراء عبد الله حمدوك من الإقامة الجبرية وإعادته إلى منصبه في 22 نوفمبر/تشرين الثاني. لكن لجان المقاومة السودانية – وهي جماعات الأحياء ذات الهيكل القيادي الأفقي الذي يقود الحركة المؤيدة للديمقراطية – فسرت خطوة حمدوك على أنها تصديق على استيلاء القائد العسكري عبد الفتاح البرهان، قائد الانقلاب على السلطة. ومنذ ذلك الحين، دعا الناشطون المجتمع الدولي إلى تجويع جيش المساعدات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى