الشأن الإفريقي

خريف الإرهاب يدك أوكار “الشباب” ويحصد رؤوس مسلحيها في عمليات نوعية ومتفرقة للجيش تضرب عمق الحركة المسلحة.

خريف الإرهاب يدك أوكار “الشباب” ويحصد رؤوس مسلحيها في عمليات نوعية ومتفرقة للجيش تضرب عمق الحركة المسلحة.

الجيش الصومالي قتل 8 مسلحين من الحركة، فيما أصيب 4 آخرون على الأقل، الأربعاء، خلال معارك منفصلة جنوبي البلاد.

ففي محافظة بكول، وقعت مواجهات بين القوات الحكومية ومليشيات “الشباب” إثر إقدام مسلحين من الحركة الإرهابية على حرق شحنات غذائية لرجال أعمال كانت متجهة إلى مديرية واجد.

وقال متحدث عسكري لوسائل إعلام محلية، إن المواجهات أسفرت عن مقتل 3 ارهابيين وإصابة 4، بينما أصيب جندي حكومي واحد خلال الاشتباكات المسلحة.خريف الإرهاب يدك أوكار “الشباب” ويحصد رؤوس مسلحيها في عمليات نوعية ومتفرقة للجيش تضرب عمق الحركة المسلحة.

وفي محافظة جوبا السفلى، تصدت القوات الصومالية لهجوم شنه مسلحون من “الشباب” على قاعدة عسكرية، ما أسفر عن مقتل 5 مسلحين بينهم قياديون، وفق إعلام محلي.

ووفق المصادر نفسها، استمرت الاشتباكات لمدة ساعات واستخدم الطرفان أسلحة ثقيلة وقتل خلالها جندي حكومي واحد وأصيب آخر .

وفي سياق منفصل، نفذت قوات الأمن الصومالية، الأربعاء، عملية أمنية في بلدات بمحافظة شبيلى السفلى جنوبي البلاد.

وتستهدف العملية تمشيط بعض الطرق الرئيسية ورفع نقاط تفتيش غير رسمية لجمع أموال بشكل غير قانوني من قبل مليشيات محلية.

وتأتي هذه التطورات في وقت يواصل فيه الصومال انتخاباته التشريعية العامة، فيما يكثف الجيش عملياته ضد حركة الشباب لصد محاولات توسيع نطاق عملياتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى