الشأن الإيراني

إيران تجري تدريبات عسكرية واسعة النطاق بعد مواجهة البحرية الأمريكية

يجري الجيش الإيراني تدريبات عسكرية بحرية و برية وجوية واسعة النطاق، والتي تأتي بعد وقت قصير من مواجهة بين الحرس الثوري الإسلامي والبحرية الأمريكية في بحر عمان حول ناقلة نفط تم الاستيلاء عليها.

وقد بدأت التدريبات صباح اليوم ومن المتوقع ان تضم جنودا وسفنا وعربات مدرعة وطائرات مأهولة وغير مأهولة وانظمة صواريخ ورادار بصفات هجومية ودفاعية

وقال عبد الرحيم موسوي القائد الاعلى للجيش الايراني للتلفزيون ان المناورات ستجرى في منطقة تبلغ مساحتها مليون كيلومتر مربع شرق مضيق هرمز وبحر عمان والاجزاء الشمالية من المحيط الهندي.

وعلى اليابسة، ستجرى التدريبات في المنطقة العامة لمقاطعتي سيستان وبالوشستان الجنوبيتين الشرقيتين، وهورموزغان، بالإضافة إلى سواحل عمران

وقال من ميناء كوناراك جنوب شرق البلاد “بما اننا ندرك ان العدو يحاول جمع معلوماته المطلوبة بعد ان حشدت قواتنا في المنطقة، فاننا نعزز من اليوم جهودنا لمراقبة تحركات العدو التي بدأت قبل ايام”.

كما شرح موسوي بالتفصيل أنه في اليوم الأول من التدريبات، التي من المتوقع أن تستمر عدة أيام، ستقوم السفن وقوات الكوماندوز بعملية لاختراق دفاعات العدو الشاطئية من البحر، في حين ستقوم القوات الإيرانية وأنظمة الصواريخ والرادار بمحاكاة الدفاع عن خطوط الشاطئ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى