الشأن الإيرانيالشرق الأوسط

إيران لديها 120 كيلوغراما من اليورانيوم المخصب بنسبة 20 في المائة: رئيس الوكالة الذرية

اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية محمد اسلامي اليوم السبت ان ايران اثرت اكثر من 120 كيلوغراما من اليورانيوم المخصب بنسبة 20٪.

وقال “لقد تجاوزنا 120 كيلوغراما. لدينا اكثر من هذا الرقم” كما نقلت عنه وكالة الانباء الايرانية.

وقال “يعرف شعبنا جيدا أن [القوى الغربية] كان الهدف منها تزويدنا بالوقود المخصب بنسبة 20 في المائة لاستخدامه في مفاعل طهران، لكنهم لم يفعلوا ذلك. واذا لم يفعل زملاؤنا ذلك ، فمن الطبيعى ان نواجه مشكلات فى نقص الوقود لمفاعل طهران ” .

واكد مجددا موقف طهران القديم الذى يقول ان برنامجها النووى لاغراض سلمية واكد ان ايران تهتم فقط ” بمصالحها الوطنية ” .

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد ذكرت الشهر الماضى ان ايران لديها 84.3 كجم من اليورانيوم المخصب الى 20 فى المائة .

وقدر تحليل أجراه معهد العلوم والأمن الدولي لبيانات الوكالة الدولية للطاقة الذرية الشهر الماضي أن إيران اكتسبت القدرة على إنتاج ما يكفي من الوقود اللازم لرأس حربي نووي واحد في غضون شهر تقريبا.

وبموجب الاتفاق النووي الذي تم التخلي عنه في عام 2015، لم يسمح لإيران بتخصيب اليورانيوم إلا بنسبة تصل إلى 3.67 في المائة، أي أقل بكثير من نسبة ال 90 في المائة المطلوبة لليورانيوم الذي يتم استخدام الأسلحة.

ومع ذلك، بعد انسحاب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب من الاتفاق وفرض عقوبات على إيران، بدأت طهران بتخصيب اليورانيوم بقوة.

توقفت المحادثات النووية بين إيران والولايات المتحدة بعد انتخاب إبراهيم رايسي رئيسا.

وحذرت واشنطن من ان صبرها بدأ ينفد وهددت بوضع ما يسمى “الخطة ب” اذا لم تلعب طهران الكرة، لكنها لم توضح تفاصيل الخطة المذكورة.

وفي يوم الجمعة، أعرب وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان عن تفاؤله بأن المحادثات مع الولايات المتحدة حول إحياء اتفاق عام 2015 تحرز تقدما، مشددا على أهمية رفع العقوبات عن طهران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى