الشأن التركي

أزمة الحكومة اللبنانية أرجأت اتفاقاً لعودة اللاجئين السوريين

أوغلو:أزمة الحكومة اللبنانية أرجأت اتفاقاً لعودة اللاجئين السوريي

أوغلو:أزمة الحكومة اللبنانية أرجأت اتفاقاً لعودة اللاجئين السوريين

أعلن وزير الخارجية التركية مولود جاووش أوغلو أن أنقرة اتفقت مع أربعة دول مجاورة على ضرورة إعادة اللاجئين السوريين “بشكل طوعي” إلى بلدهم، إلا أن أزمة الحكومة في لبنان أجّلت هذا الاتفاق، مؤكداً أنه “ما زلنا بصدد تنفيذه”.

وقال في كلمة أمام البرلمان التركي: “نجحنا في وضع قضية العودة الطوعية للسوريين على أجندة الرأي العام الدولي، وناقشنا الملف مع مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي أثناء زيارته إلى بلادنا”.

وتابع: “تركيا تستضيف أكبر عدد من اللاجئين في العالم، لكن لم يعد لديها الامكانية لتحمل المزيد من المسؤولية في هذا الشأن”، مشيراً إلى “دورها الرائد في جميع المحافل الدولية في ما يخص هذه القضية”.

وعن آلية العمل مع الولايات المتحدة، أشار إلى “البدء بتشكيل مجموعة عمل لمعالجة القضايا العالقة معها”، وقال جاووش أوغلو: “موقف الولايات المتحدة من قضية حزب العمال الكردستاني، ومنظمة غولن ومنظومة إس-400، لا يتوافق مع روح التحالف، وعبّر الرئيس  رجب طيب أردوغان بوضوح عن ذلك للرئيس الأميركي جو بايدن”.

وأضاف “سنقوم بتشكيل مجموعة عمل لمعالجة هذه القضايا، حيث قدمنا سابقاً مثل هذا المقترح للولايات المتحدة، والآن قد جاء هذا العرض من واشنطن بأمرٍ من بايدن”، مشيراً إلى أن الاجتماع بين أردوغان وبايدن “كان بناءً”.

من جهة ثانية،ـ قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن إن السبب الرئيس للوجود التركي في سوريا يتمثل بالحفاظ على أمن حدودها، واتخاذ التدابير ضد هجمات محتملة من النظام السوري أو حزب العمال الكردستاني أو تنظيم “داعش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى