الشأن التركي

تركيا تحذر من التحالفات التي تضر بحلف شمال الأطلسي

قال وزير الدفاع التركى العضو فى الناتو ان تشكيل تحالفات خارج الناتو سيضر بالمنظمة ، وفقا لما جاء فى تعليقات نشرت اليوم السبت بعد ان اتفقت اليونان وفرنسا على اتفاقية دفاعية الشهر الماضى .

وكانت اليونان وفرنسا الحليفان في حلف شمال الاطلسي قد أبرمتا في ايلول/سبتمبر الماضي اتفاقا استراتيجيا للتعاون العسكري والدفاعي يتضمن طلبية لثلاث فرقاطات فرنسية بقيمة 3 مليارات يورو تقريبا.

وقال رئيس الوزراء اليونانى كيرياكوس ميتسوتاكيس هذا الشهر ان الاتفاقية ستسمح للبلدين بتقديم مساعدات لبعضهما البعض فى حالة وجود تهديد خارجى .

وقال وزير الدفاع التركى هولوسى اكار للصحفيين عقب اجتماع وزراء دفاع الناتو فى بروكسل هذا الاسبوع ” نظرا لاننا داخل الناتو ، يتعين على الجميع ان يعلموا ان البحث عن تحالفات مختلفة خارجه سيسبب ضررا للناتو وعلاقاتنا الثنائية ، ويزعزع الثقة ” .

ونشرت وزارة الدفاع التركية هذه التصريحات.

اليونان وتركيا على خلاف حول رفوفها القارية وحدودها البحرية. وقد بدأا من جديدة اتصالات استكشافية حول نزاعاتهما فى وقت سابق من هذا العام وقال اكار انه عقد اجتماعا بناء مع نظيره اليونانى .

“أجرينا محادثات إيجابية وبناءة مع وزير الدفاع اليوناني. ونتوقع ان نرى نتائج ايجابية من هذه المحادثات فى الفترة القادمة ” .

وفي سياق منفصل، قال أكار إنه تم إطلاق “العمل الفني” على الحصول على طائرات فايبر إف 16 من الولايات المتحدة، فضلا عن تحديث الطائرات الحربية التي تمتلكها تركيا بالفعل.

ولم تؤكد الولايات المتحدة هذا الاسبوع تعليق الرئيس طيب اردوغان بان واشنطن قدمت عرضا الى انقرة لبيع طائرات مقاتلة من طراز اف-16 لكنها اضافت انها لم تقدم لتركيا عرضا لتمويل الطائرات الحربية.

وقال اردوغان يوم الاحد ان الولايات المتحدة اقترحت بيع طائرات مقاتلة من طراز اف- 16 الى تركيا مقابل استثمارها فى برنامج اف – 35 الذى ابعدت منه انقرة بعد شراء انظمة دفاع صاروخى من روسيا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى