الشرق الأوسط

السعودية تدعو مجلس الأمن الدولي إلى محاسبة ميليشيا الحوثي

دعت المملكة العربية السعودية اليوم السبت الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي إلى محاسبة ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران وفقا للقانون الدولي على هجماتها المستمرة ضد المدنيين في المملكة، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس).

وقال المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة، السفير عبد الله المعلمي، في رسالة بعث بها إلى مجلس الأمن الدولي إن “المملكة لن تدخر جهدا في اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لحماية أراضيها والحفاظ على سلامة مواطنيها وسكانها، وفقا لالتزاماتها بموجب القانون الدولي”.

وكتب السفير في الرسالة عن استمرار “الهجمات الإرهابية التي ترتكبها المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران ضد المدنيين والأعيان المدنية في المملكة”.

وقال المعلمي إن الهجوم الذي على مطار جازان السعودي أسفر عن إصابة عشرة ركاب مدنيين وموظفين في المطار، فضلا عن أضرار مادية في المطار.

وقال الممثل الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة في الرسالة إن الاستهداف المتعمد للبنية التحتية المدنية وتهديد المدنيين الأبرياء قد يرقى إلى جريمة حرب، مضيفا أنه “يجب محاسبة ميليشيا الحوثي وفقا للقانون الدولي”.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن استمرار غياب الإجراءات الكافية والصارمة من قبل المجتمع الدولي، وخاصة مجلس الأمن الدولي، بعث برسالة خاطئة للحوثيين لمواصلة أعمالهم الإرهابية في المنطقة.

وقال المعلمي في الرسالة إنه من الأهمية بمكان أن يتحمل مجلس الأمن الدولي مسؤوليته تجاه الميليشيات الحوثية وموردي الأسلحة والموارد التي تمول أعمالها الإرهابية، من أجل وقف تهديداتها للسلام والأمن الدوليين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى