الشأن الإيرانيالشرق الأوسط

الملك سلمان: على إيران التعاون في الاتفاق النووي والتوقف عن دعم الميليشيات في المنطقة

الملك سلمان: على إيران التعاون في الاتفاق النووي والتو

دعا العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز إيران إلى التوقف عن دعم الميليشيات في المنطقة، وطلب منها التعاون مع الجهود الدولية لإحياء الاتفاق النووي الذي تم التخلي عنه عام 2015، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية اليوم الأربعاء.

وقال الملك في كلمة سنوية أمام مجلس الشورى إن “إيران جارة للمملكة، ونأمل أن تغير سياساتها وسلوكياتها السلبية في المنطقة وتمضي نحو الحوار والتعاون”.

وقال العاهل السعودي ان السعودية “تتابع بقلق بالغ سياسة النظام الايراني المزعزعة للاستقرار والامن في المنطقة”.

لطالما قالت المملكة، إلى جانب دول خليجية أخرى، إن إيران بحاجة إلى وقف أنشطتها الخبيثة في المنطقة من خلال تقديم الدعم المالي والعسكري لشبكتها من الميليشيات العميلة في جميع أنحاء الشرق الأوسط، بما في ذلك في بلدان مثل اليمن والعراق ولبنان وسوريا.

وعدد الملك الأنشطة الإيرانية “السلبية”: “تشكيل ودعم الميليشيات الطائفية والمسلحة، والنشر المنهجي لقدراتها العسكرية في دول المنطقة، وعدم تعاونها مع المجتمع الدولي فيما يتعلق ببرنامجها النووي وتطوير الصواريخ الباليستية”.

ويأتي خطاب الملك في وقت تتصاعد فيه التوترات حول ما إذا كانت محادثات فيينا لإحياء الاتفاق النووي الإيراني الذي

تم التخلي عنه في عام 2015 ستنجح في وقف قف عن دعم الميليشيات في المنطقة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى