الشرق الأوسط

ما الذي يدور بين أمريكا واليمن

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن المبعوث الأمريكي الخاص  لليمن انه  لا يزال في المنطقة بعد القيام بالرحلة الأسبوع الماضي، مضيفة أنه التقى مع كبار المسؤولين الحكوميين في عدن اليمنية يوم الاثنين.

قامت مؤسسة “ليندركينج” و”شارغي” التابعة للسفارة الأمريكية في اليمن كاثي ويستلي بزيارة عدن حيث التقوا برئيس الوزراء ماين عبد المالك سعيد، ووزير الخارجية أحمد بن مبارك، ومحافظ عدن لاملاس، وغيرهم من كبار المسؤولين الحكوميين، وممثلي المجتمع المدني اليمني.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية نيد برايس في بيان ان “الزيارة تأتي في وقت يعاني فيه اليمنيون من عدم الاستقرار الاقتصادي الشديد وكذلك من التهديدات الامنية”.

وقال برايس: “أكد المبعوث الخاص ليقرضكينغ أن الوقت قد حان الآن لجميع اليمنيين للتكاتف لإنهاء هذه الحرب وسن إصلاحات جريئة لإنعاش الاقتصاد ومكافحة الفساد وتخفيف المعاناة”.

من جانبها، رحبت ويستلي بالتزام رئيس الوزراء اليمني بتواجد حكومته في اليمن. واضافت “لكن على الحكومة ان تفعل المزيد لسن اصلاحات من شأنها ان تساعد على تخفيف المعاناة الناجمة عن الحرب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى