سياسة

مقتل رجلين هندوسيين في اضطرابات دينية جديدة في بنغلاديش

لقى رجلان هندوسيان مصرعهما فى اعمال عنف دينية جديدة فى بنجلاديش ، وفقا لما ذكره مسئولو الشرطة اليوم السبت ، ليصل عدد القتلى الى ستة فى الاضطرابات الاخيرة فى الدولة ذات الاغلبية المسلمة .

وذكرت الشرطة ان اعمال العنف الاخيرة وقعت فى بلدة بيجومجانج الجنوبية عندما شكل مئات المسلمين موكبا فى الشوارع بعد صلاة الجمعة فى اليوم الاخير من دورجا بوجا .

وقال رئيس مركز الشرطة المحلية شاه عمران للصحفيين ان اكثر من 200 متظاهر هاجموا معبدا يستعد فيه اعضاء الجالية الهندوسية لاداء الطقوس الاخيرة للمهرجان الذى يستمر 10 ايام .

وقال إن المهاجمين ضربوا وطعنوا حتى الموت عضوا تنفيذيا في لجنة المعبد.

وقال قائد شرطة المنطقة شهيد الاسلام لوكالة فرانس برس انه تم العثور صباح اليوم السبت على جثة هندوسي اخر قرب بركة مجاورة للمعبد.

وقال “رجلان لقيا حتفهما منذ هجوم الأمس. ونحن نعمل على العثور على الجناة”.

امتد العنف المناهض للهندوس إلى أكثر من اثنتي عشرة منطقة في جميع أنحاء بنغلاديش هذا الأسبوع بعد ظهور لقطات على وسائل التواصل الاجتماعي لحادث القرآن.

وقتل اربعة اشخاص على الاقل مساء الاربعاء عندما فتحت الشرطة النار على حشد من حوالى 500 شخص هاجموا معبدا هندوسيا في هاجيجانج، احدى المدن العديدة التي ضربتها الاضطرابات.

وقال زعيم الطائفة غوبيندا شاندرا برامانيك لوكالة فرانس برس ان 150 هندوسيا على الاقل اصيبوا بجروح في جميع انحاء البلاد وان 80 معبدا مؤقتا على الاقل تعرضت لهجوم. ولم تؤكد السلطات هذه الارقام.

وكثيرا ما وقع الهندوس ضحايا للعنف الطائفي في البلد الذي يقع فيه 169 مليون نسمة.

وقالت السلطات المحلية إنها نشرت المزيد من الأمن بما في ذلك حرس الحدود شبه العسكريين للسيطرة على أي اضطرابات أخرى.

واندلعت اعمال عنف يوم الجمعة فى العاصمة دكا وشيتاجونج مما دفع الشرطة الى اطلاق الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطى على الالاف من المتظاهرين المسلمين الذين يلقون الطوب .

وقد تم اغلاق خدمات الانترنت عالية السرعة للهاتف المحمول فى محاولة واضحة لمنع العنف من الانتشار .

التقت رئيسة وزراء بنجلاديش الشيخة حسينة بزعماء الطائفة الهندوسية اليوم الخميس ووعدت باتخاذ اجراء صارم .

وقال “حتى الان تم اعتقال نحو 90 شخصا. كما سنطارد جميع العقول المدبرة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى