منوعات

أميركون يضرب 23 دولة ما مصير العالم

ذكر رئيس منظمة الصحة العالمية ان ما لا يقل عن 23 دولة من خمس من ست مناطق لمنظمة الصحة العالمية ابلغت الان عن حالات اصابة بفيروس اوميكرون الجديد ، ومن المتوقع ان يزداد العدد .

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس غيبريسوس في ندوة صحفية على شبكة الإنترنت حول وباء COVID-19 إن “ظهور البديل الأوميكرون جذب الاهتمام العالمي بشكل مفهوم.

وقال “تأخذ منظمة الصحة العالمية هذا التطور على محمل الجد، وكذلك ينبغي على كل بلد أن يأخذه. ولكن لا ينبغي أن يفاجئنا ذلك. هذا ما تفعله الفيروسات.

وقال ان فيروس اوميكرون الذي اعلن عنه الجمعة سيستمر في التطور اذا سمح العالم له بمواصلة انتشاره.

وأشار تيدروس إلى أننا نتعلم المزيد طوال الوقت عن الأوميكرون، ولكن لا يزال هناك المزيد لنتعلمه عن تأثيره على انتقال العدوى، وشدة المرض، وفعالية الاختبارات والعلاجات واللقاحات.

وقال انه يجب على العالم الا ينسى انه يتعامل بالفعل مع متغير خطير وقابل للتصديق للغاية — الدلتا — الذى يمثل حاليا جميع الحالات تقريبا على مستوى العالم .

وقال “نحن بحاجة إلى استخدام الأدوات التي نملكها بالفعل لمنع انتقال العدوى وإنقاذ الأرواح من دلتا. وإذا فعلنا ذلك، فسوف نمنع انتقال العدوى وننقذ الأرواح من الأمكرون”.

وحذر من انه اذا لم تفعل الدول والافراد ما يتعين عليهم القيام به لوقف انتقال سلالة الدلتا ” فانهم لن يوقفوا اوميكرون ايضا ” .

وقد اجتمعت عدة أفرقة استشارية من منظمة الصحة العالمية لتقييم البينات الناشئة وتحديد أولويات الدراسات اللازمة للإجابة على هذه الأسئلة خلال الأيام الأخيرة.

وشكر رئيس منظمة الصحة العالمية مرة أخرى بوتسوانا وجنوب أفريقيا على كشف هذا المتغير وتسلسله والإبلاغ عنه بسرعة.

وقال ” انه لمن دواعي قلقى العميق ان تعاقب هذه الدول الان من قبل دول اخرى لقيامها بالشئ الصحيح ” ، مكررا رسالة سابقة .

ودعا تيدروس جميع البلدان إلى اتخاذ تدابير عقلانية ومتناسبة للحد من المخاطر تمشيا مع اللوائح الصحية الدولية.

ويشمل ذلك تدابير لتأخير أو الحد من انتشار البديل الجديد، مثل فحص الركاب قبل السفر وعند الوصول أو تطبيق الحجر الصحي على المسافرين الدوليين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى