منوعات

2 في المئة من ثروة إيلون ماسك كافية لإطعام الجياع في العالم

إن إيلون ماسك ليس حاليا أغنى رجل في العالم فحسب، بل إن أصوله مرتفعة مثل إجمالي أصول بيل غيتس ووارن بافيت، و2٪ فقط من ثروته يمكن أن تطعم الجياع في العالم بأسره.

ويقول ديفيد بيزلي، مدير برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، إن مجموعة صغيرة من الأفراد الأثرياء للغاية يمكنهم حل مشكلة الجوع في العالم بجزء صغير من صافي ثروتهم.

وفي مقابلة مع شبكة سي إن إن، أشار على وجه التحديد إلى إيلون ماسك، مؤسس ومالك شركة تسلا للسيارات الكهربائية، وقال إن المليارديرات بحاجة إلى اتخاذ إجراءات لحل المشكلة في الوقت الحالي.

وتأتي تعليقاته في الوقت الذي وصلت فيه القيمة الصافية لمسك إلى 289 مليار دولار.

وأضاف بيزلي: “هناك 42 مليون شخص في العالم سيموتون حرفيا من الجوع إذا لم نساعدهم. ستة مليارات دولار تكفي لمساعدة هؤلاء الناس هذه ليست شخصية كبيرة للأغنياء. ويمثل ستة مليارات دولار اثنين في المئة فقط من أصول ماسك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى