الرياضة

مرتضى منصور يثير الجدل بشأن عودته للزمالك

قال رئيس النادي الزمالك السابق، مرتضى منصور، إن هناك “قطاعا كبيرا” من جمهور النادي الأبيض طالبه بالتقدم بشكوى رسمية إلى “فيفا”، بسبب قرار تجميد مجلسه المنتخب لإدارة النادي، وعدم تنفيذ الحكم القضائي الخاص بعودته، والصادر في 24 أكتوبر الماضي.

وأضاف مرتضى منصور، عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك”: “لن أشتكي وطني في يوم من الأيام إلى أية جهة أجنبية، مهما كلفني ذلك الأمر”.

كما أشار إلى “حزنه الشديد بسبب بعض التجاوزات التي حدثت في الآونة الأخيرة، والتي تزيد نبرات التعصب الكروي في هذا الوقت الصعب”.

ولم يكشف منصور أي تفاصيل بشأن موعد عودته إلى نادي الزمالك.

وتواصل موقع “سكاي نيوز عربية” مع رئيس نادي الزمالك السابق، إلا أنه رفض التعليق على تأخر عودته للنادي، مكتفيا بما أوضحه في منشوره الأخير على فيسبوك.

بيان “الشباب والرياضة”

وقبل أيام، أوضحت وزارة الشباب والرياضة المصرية، عبر بيان رسمي، أن إدارتها القانونية تتولى حاليا دراسة حكم القضاء الإداري الصادر بعودة منصور لرئاسة الزمالك، وذلك في “ضوء الاحترام والتقدير الكامل لحجية الأحكام القضائية”، بحسب تعبير الوزارة.

وأكدت الوزارة أن الإدارة القانونية لديها “تتولى حاليا دراسة الحكم المشار إليه، دراسة قانونية متأنية ومستفيضة لكافة جوانبه وكذلك كافة الآثار والتبعات المترتبة عليه”.

وأشار بيان الوزارة إلى حرصها البالغ على استقرار النادي العريق والحفاظ على سلامة العملية الانتخابية للنادي وعدم الزج بها في نفق مظلم، خاصة في ظل اقتراب موعد الإعلان عن اجتماع الجمعية العمومية لانتخاب مجلس إدارة للنادي قبل انتهاء الشهر الجاري.

وكانت محكمة القضاء الإداري في مصر قد أصدرت حكما بإلغاء قرار وزير الرياضة باستبعاد منصور من رئاسة نادي الزمالك، واستبعاد مجلس الإدارة المنتخب سابقًا، بعد الطعن الذي تقدم به منصور ضد قرار الوزارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى