الرياضة

نيمار يقول إن كأس العالم في قطر قد يكون الأخير له

جاءت تعليقات المهاجم البالغ من العمر 29 عاما في الفيلم الوثائقي “نيمار وخط الملوك”، الذي أنتجته DAZN. ونشر مقتطف على موقع تويتر للقناة يوم الأحد.

وقال نيمار: “يا رجل، أعتقد أنها ستكون كأس العالم الأخيرة لي. أنا أواجه مثل كأس العالم الماضي لأنني لا أعرف ما إذا كنت سوف تكون قادرة، عقليا، لتحمل المزيد من كرة القدم.

وسأبذل كل ما في وسعي للوصول إلى هناك بشكل جيد جدا”. سأفعل كل ما بوسعي للفوز بها مع بلدي وتحقيق حلمي، الأكبر منذ طفولتي. آمل أن أتمكن من تحقيق ذلك”.

وسيلعب نيمار مع البرازيل في وقت لاحق من يوم الأحد على ملعب كولومبيا في مباراة في تصفيات كأس العالم. ويتصدر سيليكاو مسابقة روبن التي تضم 10 فرق برصيد 27 نقطة بعد تسع مباريات.

ولم يشارك المهاجم في المباراة التي فاز فيها المنتخب البرازيلي 3-1 يوم الخميس في فنزويلا بسبب الإيقاف.

وستكون المباراة في بارانكويلا إيذان بعودة نيمار منذ الفوز 2-0 على بيرو في 10 سبتمبر، والذي قدم فيه أداء أساسيا للبرازيل بمساعدة وهدف. وعلى الرغم من جهوده، أوضح نيمار بعد المباراة أنه مستاء من المعاملة التي يحصل عليها في المنزل.

لا أعرف ماذا يجب أن أفعل بهذا القميص ليحترم الناس نيمار”. واتهمت وسائل الإعلام المحلية المهاجم بأنه خارج لياقته البدنية في الفوز 1-0 في تشيلي في وقت سابق من شهر سبتمبر، مما دفع المهاجم إلى التجول بدون قميص خلال التدريب لإظهار مدى لياقته البدنية.

وفي مواجهة بيرو، تفوق نيمار على روماريو كأفضل هداف للبرازيل في تصفيات كأس العالم، برصيد 12 هدفا. كما أنه يقترب من سجل بيليه في 77 هدفا رسميا للبرازيل. سجل مهاجم باريس سان جيرمان 69 هدفا للبرازيل.

وشارك نيمار حتى الآن في كأسي العالم. في عام 2014، تعرض لإصابة في ظهره في ربع النهائي ضد كولومبيا، مما منعه من اللعب في الإذلال 7-1 ضد ألمانيا في الدور نصف النهائي.

في النسخة الأخيرة من البطولة، كان نيمار قد عاد لتوه من إصابة خطيرة في القدم وقدم أداء غير مؤثر في هزيمة البرازيل أمام بلجيكا 2-1 في ربع النهائي. وغادر روسيا وسط انتقادات شديدة لرد فعله المبالغ فيه على ما يبدو على تعرضه للخطأ.

فاز نيمار بلقب كأس القارات 2013 مع البرازيل. كما فاز بالميدالية الذهبية في دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو. وأصيب المهاجم قبل كأس أمريكا 2019، التي فاز بها سيليكاو على أرضه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى